«الدكتور محمود مسلم» يطالب بتوحيد جهود مؤسسات الدولة لبناء الوعي والحفاظ على «إنجازات السيسي»

 



قال الدكتور محمود مسلم، رئيس لجنة الثقافة والسياحة والآثار والإعلام بمجلس الشيوخ، إن قضية الوعي تمثل أهمية كبرى لبناء الدولة المصرية ومواجهة التحديات، سواء في الداخل أو الخارج، مشددًا على ضرورة تكاتف جهود جميع مؤسسات الدولة لتعزيز مفهوم الوعي على أرض الواقع.

وأضاف «مسلم» خلال الجلسة العامة لمجلس الشيوخ، المخصصة لمناقشة قضية تعزيز الوعي الوطني، أن استراتيجبة الوعي تتطلب تضافر جهود جميع مؤسسات الدولة التعليمية والدينية والثقافية والرياضية.


وأشار «مسلم» إلى أن تعزيز الوعي ليست مهمة الإعلام وحده، لأن الإعلام يناقش وينشر الحقائق، أما تغيير القناعات والثقافات يتطلب تضافر جميع الجهود سواء الحكومية أو المجتمعية، من أجل خلق وعي حقيقي عام تجاه مختلف القضايا، والحفاظ على ما تم من مكتسبات وإنجازات خلال حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي، متابعاً: «تدافر جهود القوى الناعمة سيجعلها قادرة على القيام بهذه المهمة».

وأشاد الدكتور محمود مسلم بدور وزارة الأوقاف في الحفاظ على المساجد من التطرف والغلو ومنع استغلال المنابر لترويج أفكار الجماعات المتطرفة، كما أشاد بدور وزارة الشباب والرياضة، مؤكدًا أنها تقوم بدور فعال فى قضية الوعي من خلال إقامة الندوات والأنشطة الثقافية.


وأكد رئيس لجنة الثقافة والسياحة والآثار والإعلام بمجلس الشيوخ، فى نهاية كلمته بالجلسة العامة، أن قضية الوعي تظل من أهم القضايا التي تحتاج تضافر كافة الجهود تحقيقاً للمصلحة العليا للبلاد.

وتناقش الجلسة العامة للمجلس اليوم طلب المناقشة المقدم من النائب طارق نصير وأكثر من عشرين عضوا، بشأن استيضاح دور الحكومة فى استعادة واستدامة الوعى الوطنى فى نطاق عمل كل من وزارتى الشباب والرياضة والأوقاف.

المصدر : الوطن